هذه الأزمة هل تعتقد أنها غيرت في المسلمين شيئاً؟ وفيك أنت شخصياً؟

  •  غيرتني وغيرت من حولي نحو الأفضل
  •  لا نزال كما نحن بآفاتنا وعيوبنا
  •  زادتنا سوءاً
  •  غيرتني شخصياً ، لكن من حولي كما هم
  •  حسنت حالنا مع الله أما المعاملات فكما هي
الفتاوى

السؤال رقم (79) : حكم كشف الوجه بشكل عام

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته قال تعالى في كتابه العزيز : (يا أيها النبي قل لأزواجك و بناتك و نساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ....) و قد سمعت في تفسير هذه الآية أنه يجب على المرأة أن تغطي كل جسمها ما عدا العين اليسرى , و أمر الله يجب أن يطاع , لأن فيه الخير من دون أي شك السؤال : أنا طالبة في كلية الطب البشري في جامعة دمشق و تغطية وجهي و الكفين يمكن أن يكون فيها شيء من الصعوبة , فهل يوجد حكم شرعي يتيح لي إظهار الوجه و الكفين ؟ جزاكم الله عنا كل خير

الخميس 21 جمادى الأولى 1433 / 12 نيسان 2012

الجواب

بسم الله ، الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه وبعد :

فإن الخلاف في حكم كشف الوجه والنقاب والخمار لم يزل بين العلماء وقد اختلف الفقهاء في كون الوجه عورة :
فذهب جمهور الفقهاء ( الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة ) إلى أن الوجه ليس بعورة ، وإذا لم يكن عورة فإنه يجوز لها أن تستره فتنتقب ، ولها أن تكشفه فلا تنتقب .
قال الحنفية : تمنع المرأة الشابة من كشف وجهها بين الرجال في زماننا ، لا لأنه عورة ، بل لخوف الفتنة .
وقال المالكية : يكره انتقاب المرأة - أي : تغطية وجهها ، وهو ما يصل للعيون - سواء كانت في صلاة أو في غيرها ، كان الانتقاب فيها لأجلها أو لا ، لأنه من الغلو .
ويكره النقاب للرجال من باب أولى إلا إذا كان ذلك من عادة قومه ، فلا يكره إذا كان في غير صلاة ، وأما في الصلاة فيكره .
وقالوا : يجب على الشابة مخشية الفتنة ستر حتى الوجه والكفين إذا كانت جميلة ، أو يكثر الفساد .
واختلف الشافعية في تنقب المرأة ، فرأي يوجب النقاب عليها ، وقيل : هو سنة ، وقيل : هو خلاف الأولى.
والله أعلم.



السبت 23 جمادى الأولى 1433 / 14 نيسان 2012